• الذكاء الوجداني (العاطفي)
    أنظر للعبارات التالية وأجب عن كل سؤال منها بالموافقة إذا كنت تعتقد أنها تنطبق عليك ، أو عدم الموافقة إذا كنت تعتقد أن العبارة لا تنطبق عليك:    ·      أشعر أحياناً بالضيق بدون أن أعرف السبب في ذلك .   ·      بعض الأشخاص يثيرون استيائي مهما حاولت أن أبدو غير مهتم بهم .
    إقرأ المزيد...
  • حليب الأم أفضل غذاء للطفل
    (( لن أرضع طفلي لأن ذلك يرهقني ويشوه من جمالي ..!!؟ )) اعتقاد خاطئ من أساسه ولكنه مع الأسف الشديد يسيطر على تفكير عدد كثير من الأمهات ، إن الرضاعة الطبيعية هي أحسن وسيلة وأضمن طريق للمحافظة على صحة الطفل المولود ، أما الرضاعة الصناعية فلها متاعبها وأخطارها فحليب الأم يهضمه الطفل تماماً ويهيئ له معدل نمو جيد ،
    إقرأ المزيد...
  • دروس إداريّة وثقافيّة من وحي المونديال
    لا أزعم أنني خبير في كرة القدم، ولكنني مشجع عادي مثل كل الملايين في أنحاء الأرض.. تستهويه فنون المستديرة وحماستها.. ويتعجّب – أشد العجب – لغدرها في بعض الأحيان!.بعد أن غادرنا مونديال جنوب أفريقيا بتتويج "الماتادور" الإسباني، تعلمنا أن كرة القدم ليست مجرد رياضة وفن.. بل هي – أيضاً – سياسة : ألم يتراجع – مثلا – رئيس نيجيريا عن…
    إقرأ المزيد...
  • سن اليأس
    إنّ سنَّ اليأسِ هي مرحلةٌ من حياةِ المرأة تتوقفُ فيها دورتُها الشهرية، وتبدأُ المرحلةُ طبيعياً عند غالبِ النساﺀ بعد سنّ الخامسة والأربعين. تصلُ المرأةُ إلى سنِّ اليأس بسببِ توقفِ المبيضين عن إنتاجِ هرموني الإستروجين والبراجسترون.
    إقرأ المزيد...
  • الإنسان قبل البنيان
    هذه حقيقة مؤكدة، وقاعدة شرعية عامة، وفريضة من الفرائض العظمى، ودليل على نور الإسلام، وتوافقه مع التعاليم الإلهية، بل مع النضج البشري، التي وصلت إليه الإنسانية بعد قرون.
    إقرأ المزيد...
  • تطوير التعليم : التفكير خارج الصندوق
    بقلم: د. يوسف ربابعةيزداد الحديث هذه الأيام عن مشكلات التربية والتعليم وضعف الطلبة، وبخاصة طلبة الصفوف الثلاثة الأولى، فهذه المرحلة هي التي يتشكل الطالب من خلالها، وتعد اللبنة الأولى في بناء شخصيته السلوكية والمعرفية. ولأن العملية التعليمية تقوم على الفرادة والتميز، فمن المفترض أن يتم تطويرها بطرق إبداعية، بعيدًا عن الحلول التقليدية المطروحة. لا بد من وضع حلول أكثر جرأة…
  • ضريبة عالية يدفعها العاملون في سلك الشرطة من صحة أجسامهم
    أظهر بحثٌ جديدٌ أنَّ ضباط ومنتسبي سلك الشرطة يعانون من أخطارٍ متزايدةٍ للإصابة بمشاكل نفسية وجسدية، كاضطرابات النوم وأمراض القلب والبدانة وبعض أنواع السرطانات.وبحسب الباحثين في جامعة بوفالو بنيويورك، فإنَّ معدَّلات الانتحار بين موظَّفي الشرطة الذين لا يزالون على رؤوس أعمالهم تزيد ثماني مرات على الموظَّفين المتقاعدين أو أولئك الذين تركوا سلك الشرطة.
    إقرأ المزيد...
  • الماء والنظافة في الإسلام
    لقد اهتمَّ الإِسلامُ اهتِماماً كَبيراً بنطافَة جِسم الإنسان؛ ويبدو لنا هذا الاهتمامُ جَلِيَّاً في تَشريعاتِه السَّامية المتمثِّلة في إيجاب الوُضوء والغُسل، والأمر بغَسل اليَدين قبلَ الأكل وبَعدَه، وغسل الثِّياب وتَطهيرها، وما إلى ذلك. كما ربطَ الإسلامُ ما بين ذلك وبين العِبادة الفَرديَّة والجَماعيَّة، تَأكيداً منه على العَلاقة المُتَكامِلة ما بين الجِسم والرُّوح.
    إقرأ المزيد...
  • العمل مع مدير سيئ
    صبحت الشركات والمؤسسات هذه الأيام مليئة بالمدراء السيئيين وأصبح وجودهم شيئًا طبيعيًا، لكن ما هو الثمن؟ لقد نشرت مجلة أي أن سي مقالة تركز فيها على تقرير مفاداه أن المدراء البغيضين يكلفون الإقتصاد 360 مليار دولار سنويًا، جراء تأثيرهم على إنتاجية العاملين، وإليكم بعض النقاط المهمة التي أبرزها التقرير:المساهمة في تخفيف زيادات الرواتب
    إقرأ المزيد...

البوابة

طباعة

تفادي قرحة الفراش بالقلب أثناء الملازمة الطويلة للفراش في الآية 18 من سورة الكهف

Posted in إرشادات

تقديم  د. محمد محديد

قسم العلوم الطبيعية المدرسة العليا للأساتذة، القبــــة ـ الجزائر

البريد الإلكتروني:    mahdid_m@yahoo.fr

 

يقول ربنا تبارك وتعالى في محكم تنزيله بعد أعوذ بالله من الشيطان الرجيم، يسم الله الرحمن الرحيم>> وتحسبهم أيقاضا وهم رقود ونقلبهم ذات اليمين وذات الشمال وكلبهم باسط ذراعيه بالوصيد لو اطلعت عليهم لوليت منهم فرارا ولملئت منهم رعبا<< 

الناقبةأوقرحة الفراشوالتي تسمى بالفرنسية Escarre وبالإنجليزية Bedsoreأو Pressure ulcer،هي عبارة عنتقرحات وتآكلات بالجسمنتيجة لعدم تدفق الدم بشكل سليم وبالتالي موت طبقات أنسجة الجلد. يكون الجلد تحت ضغط فيزيائي ناتج عن توضع الهيكل العظمي والجسم الممدد على الفراش أو الكرسي المتحرك أو أي سطح آخر غير مرن لفترة طويلة. ويكون غالبا بأسفل الظهر والأكتاف من الخلف وأكعاب الأقدام وذلك لوجود نتوء عظمي يضغط بفعل وزن الجسم على الخلايا والأنسجة مما يمنع عن هذه الخلايا التغذية المناسبة بالأكسجين والغذاء بسبب إعاقة جريان الدم في هذه الأنسجة وطرح السموم مثل غاز الفحم، بالتالي تآكل وموت أنسجة المناطق المعرضة للضغط.

 إن حركة الإنسان اليومية تلغي هذه التأثيرات على جسم الإنسان بسبب تغيير وضع الجسم بشكل مستمر. كما أن وجود طبقة دهنية تحت الجلد خاصة علي منطقة العظام، تساعد علي عدم إغلاق الأوعية الدموية. الأشخاص الذين يعانون من الشلل أو عدم القدرة على الحركة هم أكثر عرضة للإصابة بقرح الفراش، بسبب استمرار تمددهم الطويل على الفراش أو الكراسي وقلة حركتهم. عندما يحدث توقف في تدفق الدم في منطقة معينة نتيجة ضغط للجلد، يفتقد الجلد للأكسجين بشكل كبير ثم يحمر ويلتهب ثم تحدث القرحة. إن حدوث خلل في تدفق الدم في الجلد، قد يسبب ظهور قرحUlcers.

للوقاية من حدوث قرحة الفراش، يوصي الأطباء بتقليب المريض وتغيير اتجاه النوم من فترة لأخرى وبشكل منتظم. بالإضافة إلى استخدام الأسرة أو الكراسي الناعمة الهوائية أو المائية وذلك لتخفيف حدة الضغط. ولتدليك الجسد دور في التخفيف من احتمال ظهور هذه التقرحات.

لقد أشار القرآن الكريم إلى حوادث التقليب وتغيير اتجاه النوم (ونقلبهم ذات اليمين وذات الشمال)، في سرد قصة أصحاب الكهف، وهو إعجاز علمي آخر من أيات الله تبارك وتعالى.  القرآن لم يفوت ظاهرة التقليب مما يتبين لنا أهمية هذه الحركات في ديمومة سلامة أجسام أصحاب الكهف، خاصة مع طول الفترة والمقدرة بــ  3 قرون و9 سنوات. فغالبا ما تنتهي حياة المرضى الذين تطول فترة استلقائهم على الفراش بسبب تعفن أجسادهم بالبكتريا السامة بسبب هذه التقرحات.

 

د. محمد محديد

FacebookMySpaceTwitterDiggDeliciousStumbleuponGoogle BookmarksRedditNewsvineTechnoratiLinkedinRSS Feed